أخباركأس الأمم الأفريقية

عاجل | فضيحة تنظيمية جديدة في كأس الأمم الإفريقية ضحيتها موريتانيا!

يبدو أن هذه النسخة من أمم إفريقيا ستواصل الابهار بشقه السلبي، وهذه المرة كان ضحية سوء التنظيم من الكاميرون في ملعب ليمبي هو منتخب موريتانيا، وذلك قبل انطلاق صافرة بداية مباراته أمام جامبيا.

وقبل المباراة بدقائق حدث جدلًا كبيرًا بسبب سقطة لا تغتفر لحكم مباراة تونس ومالي بنفس المجموعة، بعدما أنهى المباراة قبل انقضاء الوقت القانوني ورفضت تونس العودة لإكمالها فيما بعد.

أما ما حدث لموريتانيا فهو مختلف وخطأ تنظيمي لا تحكيمي، حيث عجز المسؤولون في ملعب ليمبي عن عزف النشيد الوطني لـ”المرابطون”!

اقرأ أيضًا.. عاجل | مالي تعود للملعب وتونس ترفض وإنهاء اللقاء.. ماذا سيحدث الآن؟

الملعب قام بعزف موسيقى نشيد موريتانيا القديم، ليقوم قائد المنتخب واللاعبين من حوله بالإشارة إلى الخطأ وأن هذا ليس النشيد الوطني!

الأزمة أن المنظمين حاولوا تدارك الموقف، ولكن بصورة غريبة عادوا إذاعة النشيد القديم أيضًا وسط سخرية من الجهاز الفني ولاعبي منتخب موريتانيا.

بنهاية المطاف، وبعد مرور حوالي ثلاث دقائق، يأس المنظمون من إجادة النشيد الوطني الصحيح لموريتانيا، ليقرروا عدم عزفه ثم ينطلق النشيد الوطني لمنتخب جامبيا.

هذه ليست الأزمة التنظيمية الأولى في الكاميرون، فمباراة مصر ونيجيريا شهدت فضيحة أخرى بعدم جاهزية ثلاث كرات، في موقف لا يحدث حتى في دوريات الهواة تقريبًا.

عبد الرحمن جلال

صحفي مصري مولع بكرة القدم، تجارب كثيرة في الصحافة الرياضية والهدف واحد.. الكتابة ولا شيء غيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى