أخباركأس الأمم الأفريقية

عاجل | تونس وموريتانيا في خطر.. الإرهاب يهدد الكاميرون!

تستمر الصعوبات في نسخة كأس الأمم الإفريقية 2021، وآخرها ما نشرته شبكة بي إن سبورتس حول وجود تهديدات إرهابية جادة في مدينة ليمبي التي تستضيف مباريات المجموعة الخامسة من الكان.

وبشكل عام كانت مدينة ليمبي مسرحًا لمهزلة تحكيمية وأخرى تنظيمية في المجموعة التي ضمت تونس وموريتانيا بجانب مالي وجامبيا.

البداية كانت بقرار الحكم سيكازوي إنهاء مباراة تونس ومالي قبل انقضاء الوقت القانوني وما تبعه من أحداث مثل المطالبة بالعودة للملعب ورفض نسور قرطاج لذلك.

وفي مباراة موريتانيا وجامبيا، عجزت اللجنة المنظمة عن عزف النشيد الوطني للمنتخب الموريتاني، وأذاعت النشيد القديم الذي تم تغييره منذ أربعة أعوام، وبعد العجز عن إيجاد النشيد الجديد، عزفت نشيد جامبيا فقط.

اقرأ أيضًا.. عاجل | مالي تعود للملعب وتونس ترفض وإنهاء اللقاء.. ماذا سيحدث الآن؟

الآن ووفقًا لبي إن سبورتس، فإن اللجنة المنظمة أرسلت إلى المنتخبات الأربعة الموجودة في مدينة ليمبي خطابًا واضحًا بضرورة توخي الحظر لوجود تهديدات إرهابية “جدية”.

وبشكل عام شهدت بطولات إفريقيا في السابق بعض الأحداث المؤسفة كتلك، ولعل ما لا ينسى كان ما حدث في نسخة 2010 بأنجولا من هجوم على حافلة منتخب توجو أودى بحياة ثلاثة أشخاص وأصاب الكثيرين.

حتى الآن لا يعرف كيف سيتعامل الاتحاد الإفريقي مع الأمر، وإذا ما كان ليبعد المنتخبات الأربعة عن مدينة ليمبي ويُكمل مباراياتهم في مدينة أخرى، أم ستؤكد السلطات الكاميرونية قدرتها على السيطرة على الأمور.

جدير بالذكر أن مالي تحتل صدارة المجموعة بثلاث نقاط حاليًا.

عبد الرحمن جلال

صحفي مصري مولع بكرة القدم، تجارب كثيرة في الصحافة الرياضية والهدف واحد.. الكتابة ولا شيء غيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى