fbpx
إنجلترا

ليفربول دليل تشيلسي لخلق فريق بطل للدوري الإنجليزي الممتاز

يحتاج لصفقات نوعية حارس مثل أليسون ومدافع مثل فان دايك

عندما يحل تشيلسي ضيفا على الأنفيلد روود لمجابهة ليفربول فالمباراة تعنيه أكثر من ليفربول لأن فوزه سيكون كافيًا لحصوله على مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل أم ليفربول فهي احتفالية له بالحصول على اللقب.

تشيلسي في المباراة سيكون هدفه هو تكرار تجربة ليفربول التي وضعته على منصة التتويج، ففرانك لامبارد مصمم على تقليل الفجوة مع ليفربول والسيتي ومنافستهم الموسم المقبل.

تشيلسي في طريقه إلى أن يكون الفريق الأكثر إنفاقًا في إنغلترا هذا الصيف – إن لم يكن أوروبا – وتشير العلامات المبكرة إلى أن لامبارد يتطلع إلى استنساخ تجرب ليفربول.

بدأ بتقوية خطوطه الأمامية بوصول تيمو فيرنر وحكيم زياش مثلما فعل ليفربول مع ماني ومحمد صلاح.

لكن ليفربول تخلص بعد ذلك من نقاط الضعف الكبيرة فيه، مثل حراسة المرمى بالتخلص من سيمون مينيولييه ولوريس كاريوس وجلب الحارس أليسون بيكر في صفقة كبيرة، ثم جاء بالمدافع فيرجيل فان دايك.

تشيلسي سيكون عليه فعل الشيء نفسه حيث أن كيبا أريزابالاغا لا يعيش أفضل فتراته بين مرمى تشيلسي وسيكون على تشيلسي ضم يان أوبلاك كما فعل ليفربول مع أليسون بيكر.

المركز الآخر هو قلب دفاع يشبه فان دايك الذي كان وصوله نقطة فارقة لليفربول. ومع ذلك لم يتم ربط تشيلسي بأي مدافعين مركزيين قبل السوق الصيفي.

وكما يقول المثل تشيلسي لديه هجوم فيراري ودفاع متهالك..

استقبل فريق البلوز أهدافًا أكثر من أي فريق آخر في النصف العلوي من الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم (49 هدفًا)، كما يعاني من التسجيل من ضربات الرأس.

الاسم الوحيد الذي ربما يكون مثل فان دايك هو كاليدو كوليبالي، لكن لا يرغب تشيلسي في إنفاق أموال كبيرة على لاعب سيبلغ 30 عامًا في يونيو المقبل.

من المرجح أن تكون الخيارات الأصغر سنًا متاحة أمام تشيلسي، مثل مدافع إنتر ميلان ميلان سكرينيار. (م.ح)

اظهر المزيد

لندن - محمد حسن

محمد حسن - صحفي يعيش في لندن لديه الكثير من الكتابات الحرة عن الدوري الإنجليزي ولديه مصادر صحفية خاصة بأندية لندن، ودراية بتاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز وفرق إنجلترا، لديه خبرة كبيرة بالعمل الميداني، عمل كمراسل حر في أكثر من وسيلة إعلامية منذ 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى