fbpx
زاوية اكستراإنجلترا

أحزان الفانتازي (6) | نقطتي صلاح ومأساة إيفرتون.. ليلة بكى فيها نصف اللاعبين!

كالعادة تواصل لعبة الفانتازي حرق أعصاب الجميع بدرجات متفاوتة، رهانات منطقية تصيب وأخرى تفشل، رهانات عديمة المنطق تصيب وأخرى تفشل، الأمر لا يختلف في جوهره عن المقامرة مع مساحة أكبر للمنطق، ولكنه لا يضمن أي شيء. من هنا تنتج أحزان الفانتازي الأسبوعية..

يقدم لكم اكسترا سبورت فقرة ثابتة في ختام كل جولة من الدوري الإنجليزي لرصد أبرز الرهانات التي خيبت أصحابها، ولا تقلق، نحن أيضاً من أصحابها.. بل نحن أصحابها

تنويه: هذه الفقرة لا تنصح ببيع الأسماء المذكورة، ولا تندهش إن وجدت نجوم الجولة السابقة هنا جميعاً في الجولة التالية.

مقالات ذات صلة

أحزان الفانتازي (1) | فخ لامبارد ولعنة كين.. ومن ترك صلاح لأجل ماني

أحزان الفانتازي (2) | تبادلات صلاح وماني.. هل قمت ببيع سون؟

أحزان الفانتازي (3) | هل أعدت شراء سون بعد الرباعية؟ أهلاً

أحزان الفانتازي (4) | هذا الكوري سون.. لا تخبرني أنك بعته مجدداً!

أحزان الفانتازي (5) | وداعاً دفاع ليفربول.. تعازينا لملاك ميتروفيتش وبائعي راشفورد

تايرون مينجز - أستون فيلا

تايرون مينجز – أستون فيلا

بعد الكثير من النقاط المنوعة بين نظافة الشباك والتسجيل والصناعة، مدافع الفيلانز يسقط بثلاثية نظيفة أمام ليدز يونايتد ويتلقى الإنذار ليخرج بصفر صادم لملاكه الذين تبلغ نسبتهم 10.2% من اللاعبين.

جاك جريليش

جاك جريليش – أستون فيلا

على نطاق أوسع يقدر بـ27.7% من اللاعبين، حصل نجم الفريق على نقطة واحدة، إذ خسر نقطته الثانية بفعل الإنذار.

روس باركلي - أستون فيلا

روس باركلي – أستون فيلا

منحنى تصاعدي وسعر جيد (6.0) دفع البعض لضمه مؤخراً، ولكن بعد 7 نقاط أمام ليفربول و11 نقطة أمام ليستر خرج باركلي بنقطتين فقط.

كيفن دي بروين - مانشستر سيتي بيرنلي

كيفن دي بروين – مانشستر سيتي

صانع الألعاب البلجيكي لم يجد طريقه بعد، فعقب غيابه للإصابة عن مباراة آرسنال لم يشارك سوى في 22 دقيقة أمام وست هام، خرج منهم بنقطة وحيدة فقط. مكافأة لا تليق بـ15.3% قرروا الصبر عليه في جولة الإصابة.

رخيم سترلينج - مانشستر سيتي

رحيم سترلينج – مانشستر سيتي

7.5% من لاعبي الفانتازي سمعنا أصواتهم أينما كنا نسكن وقت إضاعته لانفراد في عرض مستمر من جانب الجناح الإنجليزي. نقطتين ليس إلا.

إصابة سيرخيو أجويرو

سيرخيو أجويرو – مانشستر سيتي

ويفوز باللذات كل مغامر؟ ليس هنا.. الأرجنتيني عاد لتوه بنقطتين أمام آرسنال، ثم نقطة أمام وست هام وتبديل بين الشوطين للإصابة مجدداً.

ألكساندر ميتروفيتش - فولهام

ألكساندر ميتروفيتش – فولهام

هذا الشخص لا يزال يحوز ثقة 10% من اللاعبين لسبب ما. فولهام سجل هدفاً، ولكنه لم يكن له علاقة بالأمر مرة أخرى.

 تيريك ميتشيل - كريستال بالاس

تيريك ميتشيل – كريستال بالاس

26.6%.. أكثر من ربع لاعبي الفانتازي سمعنا أصواتهم أيضاً حين أتى هدف فولهام هذا في الدقيقة 95، مع أصوات ملاك ميتروفيتش بالطبع حين علموا أنه لا علاقة له بالأمر.

جورجينيو - تشيلسي

جورجينيو – تشيلسي

خيار شائع بنسبة 12.8% كونه المسدد الأول لركلات الجزاء وكون سعره مجرد 5.2 لا أكثر. ولكن الأمر يعتمد اعتماداً صريحاً على سقوط أحد لاعبي تشيلسي داخل المنطقة في نهاية المطاف.

كاي هافيرتز - تشيلسي

كاي هافيرتز – تشيلسي

خيار آخر لا يزال متداولاً بنسبة 8.6% ولكنه تحصل على بطاقة صفراء ليخرج بنقطة وحيدة في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي.

تيمو فيرنر مهاجم تشيلسي

تيمو فيرنر – تشيلسي

21% من لاعبي الفانتازي لا يزالوا على العهد طمعاً في تألق الألماني بعد انفجاره أخيراً أمام ساوثامبتون، ولكن هذا لم يحدث على الأقل في تلك الجولة.

برونو فيرنانديز - مانشستر يونايتد

برونو فيرنانديز – مانشستر يونايتد

نجم الشياطين الحمر نال 3 نقاط، هناك الكثير مما هو أسوأ في تلك الجولة، ولكن لدينا 22.1% من اللاعبين لا نعتقد أن أي منهم تحملهذا السعر (10.5) لأجل 3 نقاط.

ماركوس راشفورد - مانشستر يونايتد

ماركوس راشفورد – مانشستر يونايتد

على نطاق أضيق (7.1%) عانى الملاك هنا من مجرد نقطتين بعد تلقيه البطاقة الصفراء، ولكن على الجانب الآخر استفاد الجميع من مدافعي الفريقين، باستثناء من وضعوهم على مقاعد البدلاء.. حين أخبرناك أننا “من أصحابها بل نحن أصحابها” لم تكن تلك مجرد محاولة لتخفيف الوطأة.

أليسون بيكر - ليفربول

أليسون بيكر – ليفربول

وأخيراً عاد الحارس البرازيلي وانتهى عهد أدريان المزري، ولكن فابينيو تسبب بركلة جزاء في بداية المباراة لتطير معها نظافة الشباك.

ترينت ألكساندر أرنولد - ليفربول

ترينت أليكساندر أرنولد – ليفربول

في ظل غياب صمام الأمان فيرجيل فان دايك، ظهير ليفربول لا يخرج بشباكه نظيفة ولا يصنع الأهداف كما اعتاد. 35.3% وضعوا ثقتهم به والنتيجة نقطتين.

 أندرو روبرتسون - ليفربول

أندرو روبرتسون – ليفربول

لا جديد يذكر عما سبق، نفس النقطتين. الفارق الوحيد في نسبة الملكية (19.1%).

محمد صلاح - ليفربول

محمد صلاحليفربول

في ثاني أكبر نسبة امتلاك ستراها ضمن الأحزان (47.7%).. مسافة هامشية للغاية أتت بالنجم المصري إلى هنا حين ارتطمت كرته بالعارضة.

رايان بروستر- شيفيلد يونايتد

رايان بروستر – شيفيلد يونايتد

ثقة غير مبررة من 7.1% من اللاعبين في لاعب حافظ على نفس النقطة التي أتى بها في المباراة السابقة. ربما سعره (4.5) كان وراء تلك الخطوة.

جوردان بيكفورد - إيفرتون

جوردان بيكفورد – إيفرتون

8.4% من اللاعبين وضعوا ثقتهم في الحارس الذي لم يخرج بنظافة شباكه سوى في الجولة الأولى، ربما وقع البعض تحت إغراء بداية التوفيز القوية أو تصدياته الستة أمام ليفربول.

لوكاس ديني - إيفرتون

لوكاس ديني – إيفرتون

لا نظافة شباك؟ لا مشكلة، سيصنع هدفاً كالعادة. تعازينا الحارة لـ18.1% من اللاعبين عانت قلوبهم من تلك البطاقة الحمراء!

خاميس رودريجيز

خاميس رودريجيز – إيفرتون

38.9% تمسكوا بالكولومبي رغم تصريحات كارلو أنشيلوتي الأولى عن إصابته، ليكافئهم المدرب الإيطالي بإشراكه، ويخرج بنقطتين في نهاية المطاف.

دومينيك كالفرت لوين - إيفرتون

دومينيك كالفرت لوين – إيفرتون

وإلى الكارثة الأكبر لهذا الأسبوع.. كالفرت لوين ينضم إلينا للمرة الأولى بعد 5 جولات من التسجيل المتتالي. الإنذار الذي تلقاه عنى خروجه بنقطة وحيدة، وهذه المرة، نحن نتحدث عن لاعب أكثر من نصف لاعبي هذه اللعبة على كوكب الأرض. 56.8% من اللاعبين على وجه التحديد. فقط هيونج مين سون هو الوحيد الذي يتجاوز حاجز النصف بعده (53.8%).

ألان سان ماكسيمان - نيوكاسل يونايتد

ألان سان ماكسيمان – نيوكاسل يونايتد

ضيف دائم يأبى الرحيل، سواء بالتألق أو بالسقوط الكامل من الحسابات. الجناح لا يزال بحوزة 7.1% من اللاعبين، ولا يزال مخلصاً لعهد لم يخالفه سوى في الجولة الرابعة حين نال 12 نقطة. فقط 3 نقاط تلك الجولة بنقطة نظافة الشباك. نيوكاسل لم يخرج بشباكه نظيفة ولكن اشكروا ستيف بروس، فقد سحبه قبل هدف راؤول خيمينيز بدقيقتين فقط.

روي باتريسيو - وولفرهامبتون

روي باتريشيو – وولفرهامبتون

بنسبة امتلاك وصلت إلى 7.7%.. الحارس البرتغالي الذي حافظ على نظافة شباكه في آخر جولتين مُني بهدف صاعق في الدقيقة 89.

 كونور كودي - وولفرهامبتون

كونور كودي – وولفرهامبتون

هو هنا بنسبة ملكية (8.8%) ولكن زميله سايس (18.7%) ليس هنا، والفضل لنونو سانتو إسبريتو الذي قام بحسب سايس قبل هدف نيوكاسل المباغت، فيما تلقاه كودي ليخرج بنقطتين.

أولفرهامبتون - تجديد عقد أداما تراوري

أداما تراوري – وولفرهامبتون

8 – 25 – 22.. هذه ليست نقاطه بل الدقائق التي لعبها في آخر 3 مباريات، خرج منها جميعاً بنقطة واحدة في كل مرة. إحباط جديد لـ10.2% من اللاعبين.

ويليان - جابرييل ماجالهايس

جابرييل ماجالهايس – آرسنال

كان هذا وشيكاً.. المدافع المملوك لـ12% من اللاعبين تلقى هدف جيمي فاردي في الدقيقة 80 ليطيح بنظافة شباكه. الأمر ذاته ينطبق على الحارس بيرند لينو المملوك لـ9.5% والذي لم يتلقَ مرماه قبل الهدف سوى تسديدة وحيدة تصدى لها، ولا بعده أيضاً. أيضاً ويليان واصل تخييب الآمال، ولكنه تلك المرة لم يلعب أصلاً.

بيير إيميريك أوباميانج - أرسنال

بيير ايميريك أوباميانج – آرسنال

تواصل نسبة امتلاك النجم الجابوني في التضاؤل (16.3%) وهذا لن يتوقف هنا على الأرجح، فمنذ هدفه في فولهام بالجولة الأولى وصناعته لهدف أمام وست هام في الثانية، هو لم يقدم سوى نقطتين على مر آخر 4 جولات متتالية. مبارياته المقبلة كالتالي: مانشستر يونايتد – أستون فيلا – ليدز يونايتد – وولفرهامبتون – توتنهام. لا ننصح بشيء، ولكن يبدو أنه لن يغادرنا لبعض الوقت.

ماثيو رايان - برايتون

ماثيو رايان – برايتون

حارس المرمى المملوك بنسبة 15.4% كثالث أكثر حراس اللعبة انتشاراً بين اللاعبين، تلقى هدفاً قاتلاً في الدقائق الأخيرة.

طارق لامبتي - برايتون

طارق لامبتي – برايتون

حرم من صناعة هدف، وتلقى إنذار بعدها بدقيقتين. 11.4% من اللاعبين لم يعودوا سعداء من تلك المباراة.

نيل موباي - برايتون

نيل موباي – برايتون

الخيار رقم 12 بين المهاجمين من حيث عدد اللاعبين (6.7%) عجز عن التسجيل أمام وست بروميتش.

نيك بوب - بيرنلي

نيك بوب – بيرنلي

خامس أكثر الحراس تواجداً بنسبة 11.6% فقد نظافة شباكه بركنية حولها هاري كين إلى هيونج مين سون.. ضحية أخرى للثنائي الذهبي.


ليدز يونايتد ككل خرج من القائمة.. بامفورد سجل هاتريك ليخترق طريقه إلى خارج الأحزان، هيلدر كوستا ورودريجو صنع كل منهما هدفاً، ريس جيمس نال نظافة الشباك ضد مانشستر يونايتد وحصل على نقطتين إضافيتين، كالوم ويلسون مهاجم نيوكاسل نال حظه بالصناعة، حتى جيمي فاردي المصاب سابقاً عاد كبديل وسجل هدف الفوز على آرسنال.

ولكن أكثر من يجب أن يذكر هنا هو مات دوهيرتي ظهير السبرز، فبين فقدان نظافة الشباك أو عدم اللعب من الأصل، خرج دوهيرتي أخيراً بشباك نظيفة من مباراة خاضها بأكملها.

إقرأ أيضاً:  كيف رد كلوب على غضب صلاح عقب استبداله أمام برايتون؟
اظهر المزيد

أحمد أباظة

أحمد أباظة، كاتب رياضي مهتم بالكرة العالمية وتاريخها وعلاقتها بمختلف المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى