fbpx
أخباراكسترا زووم

سيدورف: لا فرصة لأصحاب البشرة السمراء.. لماذا ذهب فييرا وهنري إلى أمريكا؟

أبدى كلارنس سيدورف نجم الكرة الهولندية ومدرب إيه سي ميلان السابق اعتقاده أن المدربين أصحاب البشرة السمراء لا يحصلون على فرص متكافئة في الكرة الأوروبية.

وأعرب سيدورف عن إحباطه من أن تجربته مع ميلان لم تكن قابلة للاستمرار، حيث قال في تصريحاته لصحيفة لا جازيتا ديلو سبورت:”ندمي كان الاتفاق الذي كنت أملكه مع ميلان بالبدء في يونيو، لقد وافقت على بداية مبكرة في منتصف الموسم ولم أتمكن من الاستمرار بعد نهاية الموسم”.

وأضاف:”لقد قبلت العرض لأثبت ما يمكنني فعله، كان يجب أن آخذ المخاطرة لأنني لم أحصل على الكثير من الفرص ونحن نعلم لماذا. لقد لعبت 12 عاماً في إيطاليا، وعلى الرغم من قيامي بعمل جيد مع ميلان كمدرب لم تصلني أي اتصالات”.

مقالات ذات صلة

وأوضح:”هولندا هي بلدي، ولكني لم أحصل على أي اتصال، ما هي معايير الاختيار؟ لماذا لا يحصل الأبطال العظام على الفرصة في أوروبا التي كتبوا بها صفحات في تاريخ كرة القدم؟ لماذا يجب على (باتريك) فييرا أن يذهب إلى نيويورك و(تييري) هنري إلى كندا؟ لأن المدربين لا يملكون فرصاً متساوية، إذا نظرت للرقام، لا يوجد أشخاص من أصحاب البشرة السمراء في المراكز الأكثر قوة في عالم كرة القدم”.

وتابع:”إنه أمر يخص المجتمع ككل، الجميع وخصوصاً هؤلاء الذين بمقدورهم تغيير الأشياء، يجب عليهم أن يشعروا بالمسؤولية عن خلق عالم يعتبر الاستحقاق معياره الأول، وأن يبقوا كل الأبواب مفتوحة. أفضل النتائج يمكنها أن تأتي من التنوع”.

صورة | سيدورف يتدرب مع فان دايك ويشيد بعقلية نجم ليفربول

وكان سيدورف قد قضى 10 مواسم في ميلان كلاعب وموسمين ونصف في غريمه الإنتر، كما أصبح مدرب ميلان المؤقت في النصف الثاني لموسم 2013-2014، قبل انتقاله لنادي شينزين الصيني ثم ديبورتيفو لا كورونيا، بالإضافة لقيادته لمنتخب الكاميرون.

اظهر المزيد

أحمد أباظة

أحمد أباظة، كاتب رياضي مهتم بالكرة العالمية وتاريخها وعلاقتها بمختلف المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى