fbpx
أخبارأهم الأخبارزاوية اكسترامصر

تحليل اكسترا | حمزة المثلوثي يؤكد جودته، ولماذا يعاني الزمالك أمام المرمى؟

سقط الزمالك في فخ التعادل السلبي مجددًا في دوري أبطال أفريقيا، عندما خرج من مواجهته تونجيث السنغالي بلا غالب ولا مغلوب ضمن الجولة الثانية من المسابقة لحساب المجموعة الرابعة.

وكاد الزمالك يخطف الانتصار في الوقت القاتل بعد هجمة مرتدة وصلت لأوباما الذي اخترق من الجانب الأيمن ولعب كرة عرضية لعاشور لكن كرته ضربت العارضة.

مرة أخرى يفشل الزمالك في التسجيل، ليس لأنه لم يصنع الفرص بل لأنها لم يستغلها بشكل جيد.

الزمالك في دوري أبطال أفريقيا في مباراتين سدد 34 مرة على مرمى المولودية وتونجيث لكن 11 فقط كانت بين القائمين والعارضة وفي المحصلة 0 أهداف.

كما تقول كرة القدم.. دور المدرب يقتصر على إيصالك للمرمى صحيح، لكن المسألة الآن لم تعد تقتصر على اللمسة الأخيرة بل اللمسة قبل الأخيرة.

بمعنى؟ أن لاعبو الزمالك كانوا في فرص واضحة للتسديد من أماكن مميزة، لكنهم كانوا يفضلون التمرير بشكل غير مفهوم.

الفرصة التي ضاعت على الزمالك في الوقت القاتل، كان يجب على يوسف أوباما عدم القيام بـ”السندة الأخيرة للكرة”، كان عليه التمرير بشكل أسرع لإمام عاشور، وكان مروان حمدي في موقف جيد أيضًا.

– أبرز إيجابية في أداء الزمالك كان في مستوى الظهير الأيمن حمزة المثلوثي، خاصة في التغطية العكسية التي يتميز بها أصلاً، كما أوضحت سابقًا، وبفضلها أنقذ هدفًا في الدقيقة 25، وسبق وفعلها أمام إنبي بالمناسبة.

تونجيث كان خطيرًا في بعض المرتدات، وكاد يسجل بنفس الطريقة التي سجل بها أمام الترجي في فرصته في الدقيقة 67، لكن كرة المهاجم البديل الحاجي فال ذهبت بعيدًا.

  • كلمة أخيرة: النتيجة ليست سيئة بالنظر لظروف السفر وحالة الأرضية السيئة للغاية، وارتفاع درجات الحرارة.

اظهر المزيد

محمود عبدالرحمن

محمود عبدالرحمن، صحفي معتمد من الاتحادات "الدولي والأوروبي والأفريقي"، دخل مجال الصحافة في عام 2009 وعمل سابقًا كمدير قسم المواضيع الإبداعية لموقع جول العالمي، وكمحلل أداء لعدد من الأندية المصرية، وضيف دائم على القنوات الرياضية العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى