fbpx
أخبارإنجلترااكسترا زوومفرنسا

“اخرس”.. لماذا صرخ فيراتي في وجه جوارديولا؟

مشادة قصيرة وقعت على هامش مباراة باريس سان جيرمان الفرنسي ضد مانشستر سيتي الإنجليزي، وكان طرفيها هما ماركو فيراتي نجم وسط الأول، وبيب جوارديولا مدرب الثاني.

جاء ذلك خلال الشوط الأول لموقعة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين الفريقين، حين كانت النتيجة تشير إلى تقدم باريس سان جيرمان بهدف نظيف.

ونظراً لطبيعة المباريات الحالية التي تلعب بمدرجات مغلقة، بات سماع الأصوات داخل الملعب أكثر سهولة، وهو ما سمح للميكروفونات المجاورة للملعب بالتقاط ما قاله فيراتي، حين صرخ باللغة الإسبانية.

وبحسب معلق سكاي سبورتس، فإن الإيطالي فيراتي قال نصاً:”ما الذي تريده؟ اخرس”! وهو ما تعتقد سكاي أنه كان موجهاً للإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي، الذي كان يطالب حكم المباراة في نفس التوقيت بمنح فيراتي بطاقة صفراء عقب مخالفة ضده.

ويشير موقع فوتبول إيطاليا إلى أن صراخ فيراتي بالإسبانية لم يكن منه أي جدوى تذكر، حيث يجيد جوارديولا فهم وتحدث الإيطالية بالأصل! ويرجع ذلك إلى فترة لعبه في روما وبريشيا.

فابريجاس يتحدث عن علاقته القوية بـ مورينيو خلافًا لـ جوارديولا

المباراة انقلبت في شوطها الثاني من تقدم باريس سان جيرمان بهدف ماركينيوس إلى فوز مانشستر سيتي بهدفي كيفن دي بروين ورياض محرز، ليضع قدماً في النهائي قبل مباراة الإياب على ملعب الاتحاد يوم الثلاثاء.

اظهر المزيد

أحمد أباظة

أحمد أباظة، كاتب رياضي مهتم بالكرة العالمية وتاريخها وعلاقتها بمختلف المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى