fbpx
أخبارأهم الأخبارإيطاليا

“مات للحظات ثم عاد للحياة” .. طبيب الدنمارك يكشف كواليس إنقاذ حياة إريكسن!

كشف طبيب منتخب الدنمارك مارتن بويسن كواليس نجاة النجم كريستيان إريكسن من مرحلة بين الحياة والموت.

وحبست وعكة صحية قوية مفاجئة تعرض لها النجم الدنماركي، كريستيان إريكسن، الأنفاس، خلال مباراة بلاده مع فنلندا في اليوم الثاني من بطولة يورو 2020،قبل أن يطمئن العالم عليه بعد لحظات صعبة مليئة بالحزن والخوف والدموع.

توقفت المباراة بعد سقوط إريكسن مغشيا عليه، لكنها استؤنفت بعد ساعة ونصف من توقفها، بعد ورود أنباء عن استقرار الحالة الصحية للاعب إنتر واستعادة وعيه.

مقالات ذات صلة
وحول ذلك، قال طبيب منتخب الدنمارك، مارتن بويسن إن إريكسن مات بالفعل للحظات قبل أن يعيده الإنعاس القلبي الرئوي للحياة.

وأضاف: “لقد تم استدعاؤنا بعد أن سقط إريكسن، لم أرَ لحظة السقوط بنفسي، ولكنني أدركت في الحال أنه فقد الوعي”.

وتابع: “حين وصلنا وجدته يتنفس حيث كان مستلقيًا على جنبه، قمت بحس نبضه ووجدت الأمور مطمئنة. ولكن فجأة حدثت الكارثة، لقد توقف النبض”.

وأردف: “قمنا بعد ذلك بتدليك قلبه وإنعاشه، ثم وصل الفريق الطبي التابع للبطولة بسرعة كبيرة. وبفضل مساعدته قمنا بما كان يتعين علينا القيام به، لقد نجحنا في إعادة كريستيان للحياة بعد أن مات للحظات بالفعل”.

الشيء المهم هو أن حالة إريكسن استقرت بعد لحظة صعبة للغاية، حيث كان الحدث جللًا لكل من رآه بشكل مباشر.

اظهر المزيد

يوسف حمدي

يوسف حمدي، كاتب وصحفي شاب، يرى العالم من منظور الأدب والرياضة والشغف، ويستمتع بالمزج بينهم من خلال الصحافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى