fbpx
أخباراكسترا زووم

رياضي أوغندي يستغل أولمبياد طوكيو للهروب من بلاده والعيش في اليابان

فر الرياضي الأوليمبي الأوغندي “يوليوس سيكيتوليكو” من بعثة منتخب بلاده الأولمبية في اليابان، كاتبًا على ورقة في غرفته “أريد العمل هنا”.

وكان حامل الأثقال ذو الـ20 عاما يتواجد في مدينة إيزوميسانو اليابانية، حيث يوجد الفريق الأوليمبي الأوغندي في مرافق الإقامة والتدريب قبل أوليمبياد طوكيو 2020 منذ نهاية يونيو الماضي.

وغادر الرياضي الأوغندي الفندق الذي كان فيه دون سابق إنذار، واشترى تذكرة قطار فائق السرعة إلى ناجويا الواقعة على بعد حوالي 200 كيلومتر، وفقا للتفاصيل الجديدة بالتحقيق الذي نشرته وكالة أنباء (كيودو) اليوم السبت.

وعلى ذمة المسؤولين في إيزوميسانو، كتب سيكيتوليكو في مذكرته أنه لا يريد العودة إلى أوغندا؛ بسبب الظروف المعيشية الصعبة في البلد الإفريقي وطلب من أعضاء وفده تسليم ممتلكاته إلى زوجته في بلاده.

ولا يزال مكان الرياضي غير معلوم حتى الآن، علما بأنه واحدًا من الرياضيين التسعة بالفريق الذي تم عزله عقب اكتشاف حالتي إصابة بفيروس كورونا المستجد لدى وصوله إلى اليابان في 19 يونيو الماضي وكان يواصل الخضوع للاختبارات اليومية المنصوص عليها في قواعد طوكيو 2020، مع باقي الوفد.

وتأتي هذه الواقعة قبل أسبوع على انطلاق دورة الألعاب الأوليمبية في العاصمة اليابانية وأثارت قلق حول الإجراءات المتبعة ضد كوفيد-19 في خضم الزيادة في حالات الإصابة في طوكيو.

اظهر المزيد

فاروق عصام

فاروق عصام، صحفي وكاتب رياضي مقيم في موسكو، حاصل على بكالريوس في الصحافة، يحمل شهادة في تدريب كرة القدم، ولديه فترات معايشة ببعض أندية الدوري الروسي الممتاز أبرزها سبارتاك موسكو .. عمل بمجال الصحافة الإلكترونية لسنوات واشتهر بعمود صحفي تحت عنوان "كتاب مفتوح".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى