fbpx
أخبارأهم الأخبارإنجلترازاوية اكسترا

تحليل اكسترا | هل يتسبب “غرور” بيلسا في طرده؟!

ساعدت أهداف محمد صلاح وفابينيو وساديو ماني ليفربول في التغلب على ليدز يونايتد في معقل الأخير إيلاند رود حيث لا يزال أصحاب الأرض يبحثون عن فوزهم الأول هذا الموسم.

السؤال الأبرز عقب هذه المباراة موجه لمدرب ليدز يونايتد مارسيلو بيلسا.. هل تعتقد أنك تواجه بيرنلي أو ستوك سيتي حتى تلعب بلاعب وسط مدافع واحد وتفتح الخطوط بهذا الشكل؟

حسنًا ولنفترض أنك كنت تبحث عن “الهجوم” والشجاعة في المواجهة.. هل قمت بذلك؟

في الحقيقة فتسديدات ساديو ماني بمفرده أكثر من تسديدات ليدز!

مارسيلو بيلسا كرر الشيء نفسه أمام مانشستر يونايتد وسقط بنتيجة كبيرة.. ألم يتعلم حتى من تشيلسي حين تعرض للنقص العددي أمام ليفربول؟ لعب بتوازن كبير ونجح في الخروج بالتعادل.

ثلاثي ليفربول صلاح وماني وديوجو جوتا كانوا يتسببون في كل أنواع المشاكل لرجال مارسيلو بيلسا وخلقوا فرصًا لا حصر لها.

صلاح يقود ليفربول للفوز على ليدز بثلاثية

فابينيو صخرة الوسط

عقب المباراة تحدث يورجن كلوب عن مدى تدخلات فابينيو الحاسمة. كان فابينيو سببًا في منع خطورة ليدز بتلك التدخلات.

بدا لاعب الوسط وكأنه سيغيب عن المباراة هذا اليوم حيث حاولت البرازيل فرض حظر لمدة خمسة أيام على لاعبيها الدوليين.

لكن من حسن حظ ليفربول وجود فابينيو الذي قطع “الماء والكهرباء” عن ليدز يونايتد وكان قوة مطلقة في الوسط، بالإضافة إلى استغلاله عدم قدرة ليدز يونايتد على الدفاع في الكرات الثابتة ونجح في التسجيل.

– لم يكن أندي روبرتسون في أفضل حالاته بعد العودة من الإصابة، لكنه اليوم تعامل مع أخطر جبهات ليدز يونايتد بقيادة رافينيا ونجح بشكل مميز في تحييده.

يأتي ذلك تزامنًا مع تألق الظهير الآخر ألكسندر أرنولد الذي صنع هدف آخر، وبالتالي فعودة الظهيرين لمستوياتهما المعهودة هو أمر حيوي ليورجن كلوب ولطريقة لعبه المعتمدة عليهما.

– قلنا أن ماني كانت لديه تسديدات أكثر من ليدز يونايتد.. صحيح أنه سجل، لكن هذه سلبية للاعب السنغالي.

تقول إحصائية أن ساديو ماني سجل هدفه الأول بتسديدته العاشرة في هذه المباراة ضد ليدز، وهو أكبر عدد من التسديدات التي سجلها في مباراة واحدة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

سيكون على ليفربول ضمان تسجيل الفرص السهلة أكثر.

اظهر المزيد

محمود عبدالرحمن

محمود عبدالرحمن، صحفي معتمد من الاتحادات "الدولي والأوروبي والأفريقي"، دخل مجال الصحافة في عام 2009 وعمل سابقًا كمدير قسم المواضيع الإبداعية لموقع جول العالمي، وكمحلل أداء لعدد من الأندية المصرية، وضيف دائم على القنوات الرياضية العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى