fbpx
أخبارأهم الأخبارإنجلترازاوية اكسترا

تشيلسي: فريق دفاعي أم مجرد أفراد يدافعون بشكل جيد؟ حسنًا وجدنا الإجابة!

انتزع مانشستر سيتي فوزًا ثمينًا من مستضيفه تشيلسي بهدف دون رد اليوم السبت ضمن المرحلة السادسة من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز سجله جابرييل جيسوس.

وإليكم أبرز نقاط تحليل المباراة:

لعب توماس توخيل المباراة في رأيي مثل الفرق الصغيرة تمامًا. بدأ كما أنهى مباراة توتنهام باللعب بـطريقة 3/5/2 وواقعيًا كانت 5/3/2 وتخلى عن طريقة 3/4/3 بوضع 3 لاعبين في قلب الملعب والاكتفاء بلوكاكو وفيرنر.

أما جوارديولا فلعب بطريقته المعتادة، استحواذ، ضغط من الأمام، وقد مارس ضغطه الأمامي بطريقة أكثر من رائعة لدرجة أن تشيلسي في أول 15 دقيقة لم ينجح أبدًا في الخروج من مناطقه لأن السيتي برز في عملية استرداد الكرة في نصف ملعب تشيلسي.

حتى في الحالات النادرة التي كان فيها تشيلسي يخرج من “كماشة” السيتي، كان فيرنر يخسر الكرة بمنتهى السهولة، ناهيك عن عدم وجود مساندة للوكاكو ولا أي لاعبين يصعدوا عليه!

لكن في الوقت نفسه الأمور ليست وردية للسيتي، فالسيتي أهدر الكثير من الفرص، وأثبتت الأيام أنه تأثر بفشله في عدم التعاقد مع مهاجم صريح سواء هاري كين أو رونالدو، حيث فشلت فكرة الاعتماد على فيل فودين كمهاجم وهمي اليوم.

قد يدفع السيتي ثمنًا غاليًا لغياب المهاجم الهداف في الفترات القادمة خاصة في مباريات دوري أبطال أوروبا.

تشيلسي عاد إلى طريقته الطبيعية بعد التأخر

بعد التأخر في النتيجة لم يكن أمام توخيل أي فرصة سوى العودة لطريقته الطبيعية 3/4/3 بالدفع بكاي هافيرتز وسحب نجولو كانتي.

تحسن تشيلسي هجوميًا بعض الشيء، لكن في الأخير كانت كل محاولاته يائسة.. وفي الأخير خرج بـ0 تسديدات على المرمى!

تشيلسي: فريق دفاعي أم مجرد أفراد يدافعون بشكل جيد؟

بيانيتش ، توخيل ، تشيلسي ، هاري كين ، الميركاتو الصيفي ،
توماس توخيل – تشيلسي
كان هذا السؤال الذي طرحته صحيفة الجارديان “قبل المباراة” أمام مانشستر سيتي.
 
وقال التقرير إنه في قلب نجاحات توخيل كان الجدار الدفاعي الذي جعله يخرج بـ24 مباراة بشباك نظيفة من أصل 36 في كل المسابقات.
 
في سياق فوزهم 3/0 على ملعب توتنهام هوتسبر يوم الأحد الماضي، أكمل أصحاب الأرض تمريرة واحدة فقط في منطقة جزاء تشيلسي.
 
كل هذا يثير هذا السؤال .. هل تشيلسي في الواقع فريق دفاعي أم مجرد فريق ممتاز في الدفاع؟
 
النقيض كان في مانشستر سيتي لأن الدفاع في عقلية بيب جوارديولا هو أن تفرض الاستحواذ وتحرم خصمك من الكرة، وبالتالي لن تحتاج بكثرة لأمور دفاعية مثل “التاكلينج وقطع الكرات والتدخلات الدفاعية”.
 
على النقيض من ذلك، فإن فريق تشيلسي توخيل يفعل الكثير من الأمور الدفاعية، لدرجة أن صحيفة جارديان وبحسب الأرقام رصدت أن تشيلسي لديه “تدخلات دفاعية” مثل الفرق الصغيرة، التي تقاتل من الهبوط والتي تقبل اللعب دائمًا!
 
حتى الآن هذا الموسم، 32٪ من التدخلات الدفاعية حدثت في الثلث الدفاعي للبلوز؛ فقط نورويتش ونيوكاسل وبرنتفورد قاموا بأكثر منه!
 
ليس هذا فحسب بل قام تشيلسي بتدخلات واعتراضات أكثر من أي نادٍ آخرف في البريميرليج. لوضع ذلك في المنظور الصحيح، على نفس المقياس، احتل السيتي المرتبة 20 من أصل 20 من ناحية “إجمالي عدد التدخلات الدفاعية”!
 
وهنا تبرز فكرة جديدة للدفاع لدى جوارديولا.
 
والدليل أن تشيلسي لم يصل لمرماه بأي تسديدة بين الـ3 خشبات!
 
وهنا لدي الإجابة.. تشيلسي فريق “دفاعي” ويجيد الدفاع.. دفاعي لأنه يلعب بطريقة دفاعية كما فعل توماس توخيل اليوم، ويجيد الدفاع لأنه يستقبل اللعب وبالتالي يقوم هو أكثر فريق في البريميرليج في القيام بأعمال دفاعية.. أكثر من نوروريتش سيتي يا سادة!

 

اظهر المزيد

محمود عبدالرحمن

محمود عبدالرحمن، صحفي معتمد من الاتحادات "الدولي والأوروبي والأفريقي"، دخل مجال الصحافة في عام 2009 وعمل سابقًا كمدير قسم المواضيع الإبداعية لموقع جول العالمي، وكمحلل أداء لعدد من الأندية المصرية، وضيف دائم على القنوات الرياضية العربية.

تعليق واحد

  1. أحسنت اخي محمود
    مشكلة اغلب المحللين انهم أغلبيتهم ينظرون إلى النتيجة اولا وعدها يبدأون التحليل
    وكما تعرف ان النتيجة لا تكون دائما انعكاس لما حدث على أرضية الملعب
    الموسم الماضي او اللي قبله لا أتذكر تحديدا فاز مورينيو على غوارديلا رام ان السيتي سدد 23 كرة بين الخشبات وفريق مورينيو سدد 3 كرات منها اثنان بين الخشبات فخرج أغلبية المحللين ليتحدثو عن واقعية مورينيو وفطنته. على العموم مباراة كانت كبيرة جدا بين فريقين هما حاليا الأفضل في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى