fbpx
أخبارأهم الأخبارإسبانيااكسترا زوومزاوية اكسترا

هل سبق أن هبط برشلونة وريال مدريد من الدوري الإسباني؟

برشلونة وريال مدريد هما عملاقان كرة القدم الإسبانية، وهما مؤسستان رياضيتان يتردد صداها في جميع أنحاء العالم كل موسم في صراعهما الأبدي في الكلاسيكو المباراة الأشهر بينهما.

فيما بينهما، فازا بأكثر من 50 لقبًا في الدوري الإسباني، وعدد لا يحصى من الكؤوس المحلي ، وغالبًا ما يكونان من بين المرشحين لبطولة النخبة الأوروبية دوري أبطال أوروبا كل عام.

على الرغم من تذبذبهما في بعض الأحيان – مثل العام الماضي والحالي، عندما فشل ريال مدريد وبرشلونة في تحقيق لقب الدوري خروج الريال من الموسم خالي الوفاض، لكنهما يحتفظان باسمهما اللامع على الساحة الكروية.

لكن مع تردي النتائج جاء السؤال ليطرح نفسه هل عانا من قبل من أزمة حادة، أو بمعنى أصبح هل سبق أن هبط برشلونة وريال مدريد من الدوري الإسباني؟

الإجابة لا.

لم يهبط برشلونة وريال مدريد من الدوري الأسباني، في تاريخ البطولة الذي يقارب القرن.

بطلا الكلاسيكو تنافسا على الدوام في دوري الدرجة الأولى، بعد أن كانا أعضاء مؤسسين منذ نشأة الدوري في عام 1929.

إنهما فريقان من ثلاثة فرق فقط لم يتعرضوا للهبوط من الدرجة الأولى الإسباني منذ بدايته، وأتلتيك بلباو هو الفريق الآخر الوحيد الذي حقق هذا الإنجاز.

كانت الأندية الثلاثة من بين الأعضاء العشرة المؤسسين الأصليين للدوري الإسباني، والتي ضمت أيضًا ريال سوسيداد وأتلتيكو مدريد وإسبانيول ويوروبا وراسينغ سانتاندير وجيتكسو وريال يونيون.

يأتي أتليتيكو مدريد خلف برشلونة ومدريد كثالث أنجح فريق في البلاد من حيث ألقاب الدوري وكانا لاعبا أساسيا في الدوري الإسباني لمعظم تاريخه.

ومع ذلك هبط الروخيبلانكوس في الموسم الثاني من الدوري في 1929/30.

أتلتيكو مدريد - برشلونة

عادوا إلى دوري الدرجة الأولى في 1939/40 بعد الحرب الأهلية الإسبانية (فازوا بأول نسختين بعد الصراع) وظلوا في الدوري حتى عام 2000، عندما هبطوا للمرة الثانية.

صعدوا مرة أخرى بعد موسمين فقط في دوري الدرجة الثانية وأصبح الأتليتي رقمًا صعبًا في الليجا منذ ذلك الحين، وحققوا اللقب مرتين قيادة دييجو سيميوني.

فالنسيا هو ناد ذو تاريخ ضخم في كرة القدم الإسبانية وهبط مرة واحدة فقط قبل 3 عقود في موسم 1985/1986 والمفاجأة أنهم صعدوا في الموسم التالي وحققوا اللقب.

عانت الأندية الإسبانية الشهيرة الأخرى، مثل ريال سوسيداد وديبورتيفو لاكورونيا وإشبيلية وريال بيتيس، من الهبوط المتعدد.

اظهر المزيد

محمود عبدالرحمن

محمود عبدالرحمن، صحفي معتمد من الاتحادات "الدولي والأوروبي والأفريقي"، دخل مجال الصحافة في عام 2009 وعمل سابقًا كمدير قسم المواضيع الإبداعية لموقع جول العالمي، وكمحلل أداء لعدد من الأندية المصرية، وضيف دائم على القنوات الرياضية العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى