fbpx
أخبارالسعوديةزاوية اكسترا

تحليل اكسترا| ماريجا يدمر النصر في 45 دقيقة.. والخبرة الآسيوية تقلب الموازين

نجح فريق الهلال في العبور إلى نهائي دوري أبطال آسيا بعد فوزه الصعب على جاره اللدود النصر، بهدفين مقابل هدف، خلال المباراة التي جمعت الطرفين على ملعب مرسول بارك، ضمن منافسات الدور نصف النهائي من عمر المسابقة.

الزعيم الهلالي سيواجه الفريق الفائز من مباراة أولسان وبوهانج ستيلرز من كوريا الجنوبية، في نهائي دوري أبطال آسيا، يوم الثلاثاء الموافق 23 نوفمبر 2021.

ويوضح “اكسترا سبورت” خلال السطورة التالية بعض النقاط الفنية التي أنهت المباراة لصالح الهلال، بثنائية مقابل هدف.

ماريجا يدمر النصر في 45 دقيقة

قدم النجم المالي موسى ماريجا، لاعب الهلال، 45 دقيقة أولى على أعلى مستوى من الناحية البدنية والفنية، فهو كان أخطر عناصر “الزعيم” على النصر والتي حرمته من التقدم كثيرًا خوفًا من سرعته الفائقة.

الشوط الأول شهد مباراة خاصة بين ماريجا وعلي لاجامي، الظهير الأيسر للنصر، والذي فشل في التعامل مع النجم المالي في أغلب المواقف بسبب القوة المادية التي يمتلكها نجم الهلال بالإضافة إلى خبرته الكبيرة التي يتمتع بها في مواقف الواحد على الواحد وعمل الثنائيات سواء مع بافتيمبي جوميز مهاجم الفريق أو محمد البريك الظهير الأيمن.

ماريجا فاز بأغلب الصراعات الهوائية والأرضية أمام لاجامي، بجانب تحركه المميز في المساحة الخالية خلف لاجاميل يستقبل تمريرة سحرية من جوميز والتي سجل منها الهدف الأول عند الدقيقة 17 من الشوط الأول.

فضلاً عن ذلك، فإن ماريجا دخل للعمق مرارًا وتكرارًا، مما أدى إلى إرهاق شديد لقلبي الدفاع عبدالإله العمري وعبدالله مادو.

ذلك التفوق جعل الجبهة اليسرى للنصر شبه منعدمة ولا تساهم بأي إمدادت هجومية أو دفاعية، الأمر الذي دفع لاجامي للتدخل لقوة على قدم ماريجا قبل نهاية الشوط الأول بثوانٍ قليلة، ليقرر الحكم طرد لاعب النصر، ليُكمل اللقاء بعشرة لاعبين.

وخرج ماريجا مصابًا بين شوطي المباراة، لكن رغم خروجه إلا أن المجهود البدني الذي قام به ضد لاعبي الخصم، أرهقهم كثيرًا وجعل الأفضلية للزعيم أغلب فترات الشوط الثاني.

الخبرة الآسيوية تقلب الموازين

رغم نجاح النصر في تدارك الأمور، مع بداية الشوط الثاني وتسجيل هدف التعادل من رأسية البرازيلي أندرسون تاليسكا وتقديم العديد من الحلول الهجومية، إلا أن خبرة الهلال الآسيوية حسمت المواجهة.

الهلال يمتلك العديد من اللاعبين المميزين الذين وقعوا تحت الاختبار الآسيوي وضغط جماهيري كبير وهو ما جعلهم يتعاملون مع الضعوطات بشكل مميز، على عكس نجوم النصر.

اندفاع النصر كلفه الكثير أمام الهلال الذي ظهر متوازنًا في معظم أوقات المباراة، وبالفعل نجح في إنهاء اللقاء بفرصة واحدة من سالم الدوسري الذي قدم مهارة فردية أكثر من رائعة بالمرور داخل منطقة الجزاء مسجلاً الهدف الثاني لفريقه من تسديدة متقنة.

اظهر المزيد

سمير بدر

سمير بدر السيد.. صحفي وكاتب رياضي في شئون الكرة العربية والعالمية، يحمل عدة شهادات خاصة بمجال تدريب وتحليل كرة القدم.. عمل سابقا في العديد من المواقع والصحف الرياضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى